معهد جسور يناقش التصميم المتأصل للمباني الخضراء في ورشة عمل بمشاركة 100 من المتخصصين المعنيين بالاستدامة

20 فبراير 2019

الدوحة، قطر: استضاف معهد جسور، مركز للتميز في مجال الرياضة وتنظيم الفعاليات الكبرى استلهمت فكرة إنشائه من اللجنة العليا للمشاريع والإرث، مؤخرًا ورشة عمل بعنوان "مستقبل المباني المستدامة"، بالتعاون مع إدارة الاستدامة في اللجنة العليا.

وتعد ورشة العمل، التي قدمها مجموعة من الخبراء الدوليين، الفعالية الرابعة التي ينظمها معهد جسور حول موضوع الاستدامة، كما تأتي ضمن جهود اللجنة العليا لترك إرث مستدام من المباني الخضراء والممارسات والمهارات المتعلقة بالمباني الخضراء في السوق المحلي والإقليمي على حد سواء.   

وتناولت ورشة العمل، التي شهدت حضور أكثر من مائة متخصص في مجال الاستدامة، التصميم المتأصل للمباني الخضراء، باعتباره أحد الحلول المقترحة للتحديات البيئية الحالية، مثل ندرة المياه والتغير المناخي. وقد شملت الورشة تحدياً لإنشاء مبانٍ ذات طاقة صفرية صافية وصفرية المياه في المناطق ذات المناخ الحار الجاف. وجرى تقديم التحدي ومفاهيمه من خلال دراسات حالة حول مبانٍ حية ومرافق ذات طاقة صفرية صافية معتمدة. كما جرى مناقشة الحلول المعمارية والهندسية.

وقدم الورشة كل من: جايسون ماكلانان، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ماكلانان ديزاين، وكيفن هايدس، الرئيس والرئيس التنفيذي في مجموعة انتيغرال، و بيت مونيوز، كبير المهندسين ورئيس مراقبة الممارسة في شركة "بايو هابتس". وقد جرت مناقشة التوجهات الرائدة في الممارسات المتبعة في مجال المباني الخضراء، كما قدموا وصفاً للمسار المستقبلي للهندسة المعمارية والتنمية المستدامة، وسلطوا الضوء على أفضل الممارسات المتبعة في المحافظة على المياه ومعالجتها، والحلول الميكانيكية وغير الفعالة لتحقيق أفضل مستوى من الراحة.

وقال ماكلانان، الذي يعتبر أحد أبرز الخبراء في مجال الهندسة المعمارية المستدامة: " تستطيع الرياضة، أكثر من أي شيء آخر، جمع الناس من مختلف الخلفيات، وعندما يكون لديك جمهور متعطش لمتابعة شيء ما، ستكون الفرصة مثالية لعرض قضايا أخرى تتعلق بالمسؤولية البيئية والمصادر الطبيعية".

هذا وقد تعرف المشاركون خلال ورشة العمل على أحدث مشاريع التصاميم المستدامة في المناطق متعدّدة المناخات، وفوائد حلول  التصميم الأخضر المتأصل، إضافة إلى الأنظمة المتطوّرة لاستدامة المياه ومعالجتها.

ومن جهته قال غانم السليطي، أحد أصحاب المشاريع المتعلقة بالصحة والنباتات والذي شارك في ورشة العمل: "تمكن ورشة العمل رجال الأعمال في قطر من تبني مفهوم التنمية المستدامة والابتكار. وقد سررت جداً بحضورها والمشاركة فيها".  

وأثنى السليطي على معهد جسور لتنظيمه برامج وورش عمل عالية المستوى، تقدم قيمة مضافة لدولة قطر، وتسهم في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 من خلال دعم مساعي الحفاظ على البيئة في قطر.

وساعدت ورشة عمل "مستقبل المباني المستدامة" في تعزيز قدرة المشاركين على مساعدة قطر في تحقيق نتائج مستدامة في تصميم وبناء وتشغيل البنية التحتية في الاستعدادات لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.   

لمزيد من المعلومات حول معهد جسور وما يقدمه من ورش عمل، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.josoorinstitute.qa

 

الشراكة

اللجنة العليا للمشاريع والإرث

اللجنة العليا للمشاريع والإرث

 أكاديمية أسباير

أكاديمية أسباير

الاتحاد القطري لكرة القدم

الاتحاد القطري لكرة القدم

مؤسسة دوري نجوم قطر

مؤسسة دوري نجوم قطر

SDA

SDA

yougov

yougov

HBKU

HBKU

النشرة الإخبارية